الإعلامي جمال فياض من جديد، يشعلها جدلاً بين النائب والوزير !

بعدما نشر الكاتب والناقد الصحفي الدكتور جمال فياض فيديو صوّره في صالة المغادرة عند نقطة الأمن العام في مطار رفيق الحريري الدولي، قام النائب اللواء جميل السيّد بإعادة نشر الفيديو ، الذي يقول فيه فياض أن المطار بحاجة لرجال تديره وتخلّصه من الفوضى التي تسبق إعادة تأهيله وتوسعته. وقامت عدة مواقع إلكترونية بنشر الخبر على أوسع نطاق إعلامي.
في اليوم التالي غرّد النائب ياسين جابر قائلاً عبر “تويتر” :
‏مع عطلة عيد الفصح عادت الفوضى والزحمة الى مطار بيروت . سنة مرت على ما جرى من اذلال وبهدلة للمسافرين خلال الصيف الماضي ونكتشف اليوم ان المسؤولين ما زالو لا يعبئون . يحلم اللبنانيون بقدوم مئات آلاف السواح هذا الصيف ، لكن مع هكذا فوضى واذلال للأسف لن يتحقق هذا الحلم ، انسو .
فأجابه جمال فياض :
معاليك، إنتخبناك نائباً تمثلنا لتسعى للحلول، وليس لعرض المشكلة … والتأسّف !! أنت تمثلني وأنا أطالبك بتقديم استجواب للوزراء المعنيين وللحكومة كلها.
وهنا ردّ النائب جابر:
عزيزي شكراً على اهتمامك ، أولاً تواصلت منذ الصباح مع وزيرة الداخلية وتحدثت معها مطولاً ووعدت بالتحرك بما يخصها ،كما تحدثت أيضاً مع وزير السياحة الذي قال انه لم يستطيع ان يفعل شيء . وزير الاشغال ليس على السمع مع انه الأكثر مسؤولية . سأوجه سؤال الثلاثاء للحكومة . ما يحصل غير مقبول.
لكن وزير الأشغال يوسف فنيانوس كان على السمع فردّ عليه فوراً :
حضرة النائب الكريم انا عالسمع وأقوم بزيارة المطار مرتين بالاسبوع حتى يكون جاهزاً قبل موسم الصيف ، آخرها برفقة وزيرة الداخلية الاسبوع الفائت لمتابعة أعمال استحداث المسار السريع ورفع عدد كونتوارات الأمن العام من ٢٢ الى ٣٤ وأمور أخرى شعوراً منا مع المواطن ونحن بانتظار سؤالكم وشكراً.
وعاد جابر ليردّ :
معاليك مش مهم ترد علي المطلوب ترد على الناس اللي عم تتبهدل بالمطار ، الفيديوهات انتشرت في التواصل الاجتماعي ، المطلوب زيادة عدد عناصر قوى الامن لتنظيم الأمور والتخفيف من معاناة الناس لحين انتهاء الاشغال، وان شاء الله قريباً بتطبقوا قانون ٤٨١ حسب ما وعدتو .
فردّ فنيانوس قائلاً :
معاليك انا رديت عليكم بإعتباركم صوت الناس وشكراً لأنكم أشرتم الى المطلوب بزيادة عديد قوى الأمن الداخلي الأمر الخارج عن اختصاص وزارة الأشغال وإيدي بزنارك بخصوص تطبيق القانون ٤٨١ وانتم تعلمون أين العقبة في تطبيقه.
ومرّة أخرى ردّ جابر :
معاليك أنا قلت أني اتصلت بوزيرة الداخلية لان المطلوب بالوقت الحاضر زيادة العديد لتسهيل الأمور ، والسؤال موجه للحكومة لاجل تطبيق القانون ٤٨١ ولكن انت من يقترح ويحرك الموضوع. تحياتي وكما وسبق وقلت المهم تتوقف معاناة الناس .
فختم فنيانوس قائلاً :
وأنا معكم بما أشرتم المهم ان تتوقف معاناة الناس.
وردّ عليهما فياض فقال:
‫حواركما معاليكما مفيد، ويجعلنا نعرف حجم اهتمامكما بشؤون الناس ومصلحة البلد… شكراً لكما جزيل الشكر!‬
لكن يا ترى، هل ستنتهي هذه المشكلة بشكل سريع؟
تلك هي المسألة!
لا نريد شيئاً، سوى سماع أن الأزمة انتهت وبشكل تام!
وشكراً لجهودكما!